تفاصيل لقاء اشتية ومحافظي قطاع غزة

كشف محافظ شمال قطاع غزة صلاح أبو وردة تفاصيل اللقاء الأخير الذي جمع رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتيه وعدد من محافظي القطاع في رام الله الأربعاء الماضي.

وشمل الاجتماع مناقشة واقع وهموم القطاع بشكل عام وملف الموظفين بشكل خاص حيث أكد أبو وردة أن قرار مجلس الوزراء بتحديث بيانات الموظفين في المحافظات الجنوبية هو لمعرفة من موجود بغزة، ومن هو خارج القطاع، ومن هو على قيد الحياة ومن هو متوفي، وسيتم ذلك من خلال نموذج يتم تعبئته من قبل الموظف امام مسؤول الإدارة بالوزارة.

وأوضح أو وردة أن الموظفين بغزة كل منهم يتبع لوزارة بعينها، وعلى الموظف أن يعبئ النموذج كي يثبت وجوده داخل القطاع حتى لا أحد ينكر حقه في تقاضي راتبه كاملاً اسوة بزملائه في المحافظات الشمالية، وقال:” ناقشنا ملف التقاعد المالي، اكد لنا انه لا يوجد تقاعد مالي في اي دولة في العالم ورحب بطروحاتنا”.

وأضاف:” كذلك ناقشنا ملف موظفي تفريغات ٢٠٠٥ والذي لا يعقل ان يتقاضى الموظف ٧٥٠ شيكل، فهي لا تفي بأدنى التزامات الحياة؛ وكان موقف رئيس الوزراء مؤيد لكل طروحاتنا”.

وتابع أبو وردة:” أيضًا تمت مناقشة التأمين الصحي للموظفين، مؤكدا بأن أشتية تعهد لنا الحكومة ستعمل تأمين صحي لكافة المواطنين، وكذلك مشروع تحلية المياه بخانيونس وخط الكهرباء الخاص بمحطة التحلية”.

وفي سياق آخر كشف انهم سيلتقون برئيس السلطة محمود عباس ، لمساعدة الشعب الفلسطيني في قطاع غزه، مؤكداً:” سوف نعود حاملين في ايدينا بشريات تخص الموظفين وأهالي القطاع، وبشريات إنهاء الانقسام البغيص”. نافياً الأخبار المتداولة حول تغيير المحافظين قريباً من قبل الرئيس محمود عباس.

وحضر الاجتماع المحافظون أحمد نصر، وأحمد الشيبي، وصلاح أبو وردة، وعضو المجلس الثوري لحركة فتح اياد نصر.

ووجه أبو وردة شكره للرئيس الفلسطيني محمود عباس على جهود لحل قضية موظفي 2005 بعد لقاء المحافظين.

تنويه: للاشتراك في خدمة الاخبار العاجلة ومتابعة التطورات الميدانية لحظة بلحظة على تطبيق تليجرام اضغط هنا

الوسوم
إغلاق