حماس ترد على تصريحات فريدمان بخصوص مهاجمة إسرائيل لغزة

ردّت حركة حماس ، على تصريحات السفير الأمريكي في إسرائيل ديفيد فريدمان التي أدلى بها أثناء تواجده أمس الثلاثاء في مستوطنة “سديروت” على حدود قطاع غزة .

وقالت حماس في تصريح صحفي إن تصريحات فريدمان “تعكس عقليته الصهيونية العنصرية المتطرفة، وليس موقف سفير دولة تدعي الحياد والوساطة من أجل السلام والإستقرار”.

وفيما يلي نص التصريح الصحفي كما ورد:

بسم الله الرحمن الرحيم

تصريح صحفي

صادر عن عضو مكتب العلاقات الدولية لحركة المقاومة الإسلامية حماس د. باسم نعيم

تصريحات السفير الأمريكي لدى الاحتلال ديفيد فريدمان في مستوطنة سديروت اليوم على حدود قطاع غزة، والتي أكد فيها أن اليهود باقون في هذه الأرض إلى الأبد، وأن حكومته لا تمانع من مهاجمة قطاع غزة، تعكس عقليته الصهيونية العنصرية المتطرفة، وليس موقف سفير دولة تدعي الحياد والوساطة من أجل السلام والإستقرار.

إن هذه التصريحات مرفوضة ومستنكرة ونعتبرها عدوان مباشر وتحريض صريح على شعبنا، وتضر بالجهود الدولية لتحقيق الإستقرار في المنطقة.

كما أن هذه الموقف الأمريكي المتطرف مهد بشكل كبير للسلوك الإسرائيلي العنصري القائم على ضم الأراضي الفلسطينية والتهويد والعدوان المستمر على شعبنا، بل شكل له حماية للإفلات من الملاحقة والمحاسبة على ما يرتكبه من جرائم بحق الفلسطينيين.

د. باسم نعيم
عضو مكتب العلاقات الدولية لحركة حماس

الثلاثاء: 10 سبتمبر 2019

تنويه: للاشتراك في خدمة الاخبار العاجلة ومتابعة التطورات الميدانية لحظة بلحظة على تطبيق تليجرام اضغط هنا

الوسوم
إغلاق