خطة 100 يوم.. اشتية يعقب على الورشة الأمريكية ويكشف عن خطط الحكومة

أعلن محمد اشتية رئيس الوزراء الفلسطيني، اليوم الاثنين، عن استكمال خطة 100 يوم عمل، التي وضعتها حكومته في اجتماعها بعد أدائها اليمين القانونية أمام الرئيس محمود عباس .

وقال اشتية في مستهل جلسة الحكومة ب رام الله : “منذ اليوم الاول لتكليف الحكومة، عملت على تحقيق خطة قصيرة الاجل”، مضيفا : “سنعمل خلال هذه الفترة على انجاز قضايا بقيمة 245 مليون دولار، وبمؤشرات قياسية عددها 176 مؤشر”.

وحول ملامح الخطة، ذكر اشتية أنها تقوم على تشجيع الانتاج الصناعي والزراعي والسياحي والحد من البطالة ومحاربة الفقر، وتعزيز دور المرأة والشباب والاهتماما بالتدريب المهني وصون الحريات العامة وتعزيز الشفافية وتقوية وانشاء المدن الصناعية وخلق مشاريع ريادية تنوية وبادئات الأعمال والتكنولوجيا وتعزيز الاستثمار بالطاقة النظيفة والاهتمام بالموارد المالية.

وتابع : “خلال 100 يوم، قمنا برسم الاتجاه اللازم من خلال 46 قرار و77 رسالة تكليف، لتعزيز صمود المواطنين في مجالات الصحة والتعليم والتلعيم المهني والاقتصاد والزراعة والقضايا اليومية التي تساند حياة الناس”.

ووفق اشتية، فإن الخطة تستند إلى الانفكاك التدريجي والتراكمي عن اقتصاد الاحتلال، مع الأخذ بالاعتبار مسارات، منها، وقف التحويلات الطبية للمستشفيات الاسرائيلية والحصول علي الخدمة من المستشفيات الفلسطينية أو المصرية أو الاردنية، وتعزيز المنتج الوطني عبر التركيز على الصناعة والمدن الصناعية، والتوجه نحو التنمية بالعناقيد.

وبشأن “ورشة العمل” التي يعتزم البيت الأبيض عقدها في البحرين نهاية الشهر المقبل، قال اشتية : “لم نستشر حول الورشة المذكورة سواء من ناحية المدخلات أو المخرجات أو التوقيت او الشكل والمحتوى”.

وأوضح أن “الازمة المالية للسلطة اليوم نتائج الحرب المالية التي تشن علينا بهدف ابتزاز مواقف سياسية”.

وأضاف أن “الشأن الاقتصادي نتيجة للحل السياسي لأن الشعب الفلسطيني وقيادته لا يبحث عن تحسين شروط حياة تحت الاحتلال”، مشددا على أن “حل الصراع لن يكون إلا بالحل السياسي”.

وفي سياقٍ آخر، جدد اشتية رفضه، للإجراءات الاسرائيلية التعسفية المتعلقة باستمرار الاقتطاع من أموال “المقاصة”، مطالبا إسرائيل بإعادة الأموال كاملة غير منقوصة.

كما دعا رئيس الوزراء إلى إيجاد آلية دولية للتدقيق بأموال “المقاصة”، مؤكدا أننا “لا نخضع للابتزاز ولا نقايض حقوقنا الوطنية بالاموال”.

وتطرق اشتية، إلى ملف آخر، حيث أعلن أن الحكومة ستقوم بإجراء انتخابات في 14 بلدية خلال أقل من 90 يوما.

وحول المساعدات، فقد كشف اشتية عن تبرع الصين بمبلغ مليوني دولار، مبينا أنه “سيتم تخصيصه لتوزيع 40 ألف طرد غذائي على الفقراء والمحتاجين في فلسطين”.

وفيما يخص مستشفيات القدس ، قال اشتية إنه سيتم زيادة الدفعات الشهرية لها، لتصل إلى 11 مليون شيقل شهريا.

تنويه: للاشتراك في خدمة الاخبار العاجلة ومتابعة التطورات الميدانية لحظة بلحظة على تطبيق تليجرام اضغط هنا

الوسوم
إغلاق