العالول: حراك جماهيري واسع في الضفة وغزة اليوم دعما للرئيس عباس

علم – رام الله

أكد محمود العالول نائب رئيس حركة “فتح”، أن حراكا جماهيريا واسعا للغاية سيجري ظهر اليوم الثلاثاء في الضفة الغربية وقطاع غزة ؛ دعما للرئيس محمود عباس في خطابه أمام مجلس الأمن الدولي.

وقال العالول : “اليوم سيكون هناك حراك جماهيري مختلف. الرئيس عباس سيكون في مجلس الأمن وسيلقي كلمة للعالم هناك ولشعوب العالم عند الساعة الخامسة بتوقيت فلسطين”.

وأضاف : “ذاهبون لنقول كلمتنا ويقول الرئيس كلمة وموقف شعبنا الذي يسعى من أجل السلام ويبحث عن الحرية والاستقلال ويرفض الاحتلال”، لافتا إلى أن الرئيس عباس سيؤكد رفض صفقة العصر.

وأوضح أن مهرجانا جماهيريا مركزيا سيكون في رام الله ؛ لإيصال رسالة إلى العالم أجمع بأن هذا الشعب يلتف حول قيادته في التأكيد على مواقفها السياسية الواضحة وأن الشعب مع قيادته في رفض صفقة العصر.

وأشار العالول إلى أن الحراك الشعبي لم يتوقف على الإطلاق منذ أن بدأ العدوان والجريمة التي أسموها “صفقة العصر” التي أعلن عنها ترامب ونتنياهو.

وتابع : “هذا الشعب الفلسطيني يؤكد قدرته على الصمود في وجه هذه التحديات ورفض الصفقة وأنه يسير في مسيرته في حالة من الانسجام الداخلي بمواجهة التحدي”، مستطردا : “واثقون تماما من قدرتنا على إفشال الصفقة وستذهب إلى مزابل التاريخ”.

وحول الأنباء التي تحدثت عن سحب السلطة الفلسطينية مشروع القرار في مجلس الأمن لإدانة ” صفقة القرن “، قال العالول : “لم يكن هناك مشروع مقدم حتى يتم سحبه”.

وأردف: “هناك شيء ما من التداول بين المجموعة العربية والأفارقة ودول عدم الانحياز والمجموعة الأوروبية وأعضاء مجلس الأمن؛ في محاولة لصياغة مشروع قرار”.

وزاد العالول قائلا : “ربما يقدم مشروع قرار وربما لا يقدم وقد يؤجل (..) نحن نريد قرارا قويا بقدر قوة هذه الجريمة الكبرى التي ارتكبت من قبل ترامب ونتنياهو، ونريد ما يرضي طموحات وتطلعات شعبنا”.

تنويه: للاشتراك في خدمة الاخبار العاجلة ومتابعة التطورات الميدانية لحظة بلحظة على تطبيق تليجرام اضغط هنا

الوسوم
إغلاق