السماح بدفن جثمان شادي البنا منفذ عملية باب الاسباط

علم – القدس المحتلة

قررت شرطة الاحتلال الاسرائيلي اليوم الأحد السماح بدفن جثمان شادي البنا البالغ من العمر 45 عاما من حيفا والذي استشهد يوم الخميس الماضي برصاص الشرطة الاسرائيلية عند باب الاسباط بمدينة القدس بزعم تنفيذه عملية إطلاق نار.

وقال موقع واللا الاسرائيلي ان تشييع جثمان البنا سيتم ضمن قيود محددة مشيرًا إلى أنه ستتم الجنازة في المقبرة الإسلامية في حيفا.

وكان أصيب شرطي إسرائيلي في الهجوم الذي نفذه البنا باستخدام مسدس، قبل أن يطلق أفراد القوة النار تجاهه ما أدى لاستشهاده.

وبعد ساعات كشف عن هوية المنفذ الذي تبين أنه البنا، وهو من سكان حيفا، ما شكل مفاجأة كبيرة لأجهزة أمن الاحتلال، وكذلك لعائلته.

وتبين أن المنفذ اعتنق الإسلام حديثًا. فيما اعتقلت الشرطة الإسرائيلية شقيقه الذي يعمل معه في محل لبيع الورود، وحققت معه قبل أن تفرج عنه في وقت لاحق.

تنويه: للاشتراك في خدمة الاخبار العاجلة ومتابعة التطورات الميدانية لحظة بلحظة على تطبيق تليجرام اضغط هنا

الوسوم
إغلاق