إذا استمر إطلاق الصواريخ والبالونات

نتنياهو يهدد غزة بعمل عسكري واسع قبل الانتخابات

علم – تل ابيب

هدد بنيامين نتنياهو رئيس الوزراء الإسرائيلي المنتهية ولايته، مساء اليوم الأربعاء، بتنفيذ “عملية عسكرية واسعة” ضد قطاع غزة خلال الأيام القادمة.

وقال نتنياهو لرؤساء المجالس الاستيطانية الجنوبية الإسرائيلية إنه “من الممكن القيام بعمل عسكري واسع في غزة حتى قبل الانتخابات، إذا استمر إطلاق الصواريخ والبالونات المتفجرة”. وفق القناة 13 العبرية.

ومن المقرر أن تجري انتخابات ” الكنيست ” الإسرائيلية الـ23 يوم 2 آذار/مارس المقبل، حيث يخوض نتنياهو منافسة شرسة مع بيني غانتس زعيم حزب “أزرق أبيض” ويواجه اتهامات بالفساد وخيانة الأمانة.

وبحسب القناة، فقد طلب رؤساء المجالس الاجتماع مع نتنياهو، في أعقاب استمرار إطلاق البالونات المتفجرة في الجنوب، كي ينقلوا رسالة مفادها أنه “لا يوجد فرق بين صاروخ وبالون متفجر”، وأوضحوا أن نتنياهو كان “حريصًا جدًا” في الاجتماع وسأل الكثير من الأسئلة حول تأثير البالونات على حياتهم.

ومنذ يوم الثلاثاء 28 يناير/كانون ثاني الماضي، يزعم جيش الاحتلال أنه يرصد إطلاق صواريخ وبالونات متفجرة من غزة، قبل أن يقوم بشن غارات على أراضٍ زراعية ومواقع للمقاومة الفلسطينية في القطاع.

والليلة الماضية، شنّت طائرات الاحتلال، غارات عنيفة على موقع للمقاومة غرب خانيونس جنوبي قطاع غزة، بزعم الرد على إطلاق صواريخ وبالونات من غزة.

وتأتي تهديدات نتنياهو، بعد ساعات قليلة، من إعلان كتائب القسام الجناح العسكري لحركة ” حماس ” عن إصابة عدد من أسرى الاحتلال بشكل مباشر جراء قصف إسرائيلي على قطاع غزة في شهر مايو 2012.

وذكرت كتائب القسام أن هذه الحقيقة أخفتها منذ عدوان مايو على قطاع غزة حينما قصف الاحتلال العمارات المدنية والأمنية وأماكن أخرى، مشيرة إلى أنها تتحفظ على الكشف عن مصيرهم في هذه المرحلة.

تنويه: للاشتراك في خدمة الاخبار العاجلة ومتابعة التطورات الميدانية لحظة بلحظة على تطبيق تليجرام اضغط هنا

الوسوم
إغلاق