منصور: مخيمات اللاجئين في قطاع غزة تنتفض دعما للرئيس ورفضا لصفقة القرن

غزة – علم الإخباري

أكد الدكتور عادل منصور مدير عام المخيمات في دائرة شؤون اللاجئين أن شعبنا موحد بمختلف قواه السياسية وكافة شرائحه خلف قيادة منظمة التحرير الفلسطينية إلى جانب الرئيس محمود عباس في مواجهة الإعلان عن ما يسمي صفقة القرن التي تستهدف تصفية القضية الفلسطينية.

جاء ذلك خلال كلمته في المسيرات الحاشدة التي نظمتها دائرة شؤون اللاجئين لمنظمة التحرير الفلسطينية ولجانها الشعبية في المخيمات الثمانية في قطاع غزة، اليوم الثلاثاء، رفضا لصفقة القرن، ودعما لمواقف الرئيس محمود عباس والقيادة الفلسطينية وتصديهم لصفقة القرن.

وشارك في الوقفات الاحتجاجية جماهير حاشدة وممثلون عن الفصائل ودائرة شؤون اللاجئين واللجان الشعبية وشخصيات وطنية واجتماعية ووجهاء ومخاتير وأكاديميون، حيث تم رفع الشعارات المنددة بسياسات الإدارة الاميركية وحكومة الاحتلال الاسرائيلي.

وشدد منصور، على أن شعبنا سيواجه كل المحاولات الامريكية و الإسرائيلية ، والتي تحمل أهدافا عدوانية تستهدف المشروع الوطني الفلسطيني.

وأضاف، ان أبناء شعبنا جميعا سيقفون إلى جانب الشرعية الفلسطينية لإسقاط صفقة القرن، وشطب الهويّة الفلسطينية و رفض المساس بحق العودة للاجئين و القدس ستبقى عاصمة فلسطين الأبدية وحق العودة .

وأشار إلى ان خروج جموع اللاجئين في المخيمات تأكيد علي الرفض الشعبي لسياسية الإدارة الأمريكية و مواجهة صفقة القرن، وتصفية القضية الفلسطينية”.

وأكدت اللجان الشعبية، أن مخطط تصفية القضية الفلسطينية لن يمر، وأن المخيمات ستبقى رأس الحربة لإسقاط صفقة القرن و كل المشاريع التصفوية التي تستهدف قضية اللاجئين .

تنويه: للاشتراك في خدمة الاخبار العاجلة ومتابعة التطورات الميدانية لحظة بلحظة على تطبيق تليجرام اضغط هنا

إغلاق