الأمريكيون يحاولون فتح محادثات بين الرئيس عباس وترامب

علم – تل ابيب

كشفت وسائل إعلام إسرائيلية، مساء اليوم الأحد، أن جهات أمريكية حاولت فتح محادثات بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ونظيره الفلسطيني محمود عباس .

وقالت القناة 13 العبرية، إن هذه المحاولات لم تسفر عن أي جدوى، بسبب إصرار الجانب الفلسطيني على رفض خطة السلام الأمريكية المسماة ” صفقة القرن “.

وفي هذا السياق، قالت القناة إن البيت الأبيض يدرس دعوة السفراء العرب لحضور حفل الإعلان عن صفقة القرن.

وفي وقت سابق اليوم، كشفت صحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية، نقلا عن مصادر إسرائيلية لم تسمها، أن “صفقة القرن” ستشمل “فترة تحضير” مدتها 4 سنوات انطلاقا من قناعة أمريكية بأن الرئيس عباس سيرفض تنفيذها، لكن ربما يقبلها خليفته.

وتقترح الصفقة، وفق المصادر ذاتها، إقامة دولة فلسطينية على مساحة تصل إلى نحو 70% من أراضي الضفة الغربية، ويمكن أن تكون عاصمتها بلدة “شعفاط” شمال شرقي القدس .

وستكون الدولة الفلسطينية المقترحة بلا جيش أو سيطرة على المجال الجوي والمعابر الحدودية، وبلا أية صلاحيات لعقد اتفاقيات مع دول أجنبية.

تنويه: للاشتراك في خدمة الاخبار العاجلة ومتابعة التطورات الميدانية لحظة بلحظة على تطبيق تليجرام اضغط هنا

الوسوم
إغلاق